وفاة هرم السينما الأمازيغية “بوتفوناست” عن عمر ناهز 80 سنة

وفاة هرم السينما الأمازيغية “بوتفوناست” عن عمر ناهز 80 سنة

A- A+
  • انتقل إلى جوار ربه، يوم أمس الخميس، بمدينة الدار البيضاء، الفنان المغربي الأمازيغي “محمد النبكة” المعروف في الأوساط الفنية ب “بوتفوناست”، عن عمر ناهز 80 عاما بعد صراع مرير مع المرض.

    وينحدر الراحل “محمد ابعمران” أو بوتفوناست كما يحلو للكثيرين المناداة عليه من قرية “تيكيضا” بأيت رخا نواحي سيدي إفني حيث رأى النور، وتشبع بالفن والغناء منذ نعومة أظافره، وانتقل لمناطق عديدة بالمغرب من الشمال إلى الجنوب حيث أنشد وغنى في إطار فن “الحلقة” متسلحا بالطارة والبندير، والتقى في جولته التي قادته إلى اكادير وتيزنيت والصويرة ومراكش والدار البيضاء مجموعة من رموز فن الروايس الذين جاورهم وجمعته بهم عدة أعمال وأشرطة غنائية كأغنية “اميك سيميك” و “بوسالم” وغيرها من روائع الغناء الأمازيغي آنذاك.

  • ويعد الراحل أحد أعمدة الفن والسينما الأمازيغية في مرحلة التسعينيات من القرن الماضي، إذ أدى مجموعة من الأدوار البطولية في العديد من الأعمال السينمائية الناطقة بالأمازيغية وأبرزها “داحماد بوتفوناست” و “موكير” وهما من الأعمال الشهيرة للفنان “أبعمران”، والتي منحته صيتا وصدى واسع النطاق بالمغرب وخارج المغرب، كما حاز على مجموعة من الجوائز والشواهد التقديرية اعترافا بمساره الحافل في السينما الأمازيغية.

    وخلفت وفاة “بوتفوناست” صدمة كبيرة وحزنا عميقا لدى عائلته ورفاق دربه في المجال الفني الذين عبروا عن تأسفهم من فقدان الساحة الفنية والسينما الأمازيغية لأحد أهراماتها التي لا يمكن تعويضها، معتبرين وفاته خسارة كبيرة على حد قول الكثير من رواد الفن الأمازيغي.

    يشار إلى أن الراحل محمد بوتفوناست سيوارى الثرى اليوم بعد صلاة الجمعة بمدينة الدار البيضاء.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    طقس يومه الجمعة: جو مستقر وسحب فوق ربوع المملكة