فضيحة وقنبلة بعد واقعة الطفل عدنان..وحش آدمي يغتصب أطفالا ويصورهم بالعرائش

فضيحة وقنبلة بعد واقعة الطفل عدنان..وحش آدمي يغتصب أطفالا ويصورهم بالعرائش

A- A+
  • علمت “شوف تيفي” أن المصالح الأمنية بمدينة العرائش، تمكنت أمس الأربعاء، من الإطاحة بشخص بالغ، تورط في تصوير أطفال في وضعيات شاذة، وقد تم حجز العديد من الأقراص المدمجة والتي تحتوي على هاته الفيديوهات.

    وأوضح محمد بلمهيدي رئيس الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، لشوف تيفي قبل قليل من يومه الخميس، بأن المصالح الأمنية تمكنت من توقيف شخص بالغ يقوم بتصوير أطفال وتسجيل هذه اللحظات في أقراص مدمجة تم حجزها أثناء توقيفه بحي ميراد بالعرائش يوم أمس الأربعاء 16 شتنبر 2020.

  • وأكد بلمهيدي أن الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب تنوه بعمل الشرطة القضائية بالعرائش وتلتمس تطبيق أشد العقوبات في حق مغتصب الطفولة وانتهاك أجسادهم وتصويرهم والاحتفاظ بتلك التسجيلات في أقراص لغرض في نفس يعقوب، مشيرا إلى أن الرابطة تطرح مجموعة من التساؤلات من بينها: “ما الغاية من تصوير أطفال في وضعيات جنسية شاذة ؟ لمن ينتمي هذا الشخص ؟ ومنذ متى يقوم بهذه الأفعال السادية المجرمة قانونا؟ وأين كانت تصور هذه اللقطات الجنسية الشاذة؟ وكيف يتم استدراج الضحايا القاصرين؟ وهل التصوير يشمل القاصرين فقط أم هناك ضحايا راشدين ؟”، مشيرا إلى أن الرابطة ستعمل على تبني ملفات الضحايا بعد توصل المكتب التنفيذي للرابطة بطلب مؤازرة من أولياء أمورهم.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي