استقبال إسباني لـزعيم البوليساريو تسبب في استنزاف أكثر من 100 ألف أورو

استقبال إسباني لـزعيم البوليساريو تسبب في استنزاف أكثر من 100 ألف أورو

A- A+
  • لم يتسبب استقبال اسبانيا زعيم الانفصاليين، في إثارة أزمة دبلوماسية مع المغرب فقط، وانهيار الثقة بين البلدين، بل تسبب أيضا في استنزاف مبالغ مهمة من خزينة الدولة الإسبانية تجاوزت 100 ألف أورو.

    وأضافت صحيفة “أوكي دياريو” في تقرير لها أن كلفة علاج إبراهيم غالي طيلة 44 يوما، بمستشفى سان بيدرودو لوغرينو، من فيروس كورونا تجاوزت 60 ألف أورو، على اعتبار أنه كان يتواجد في غرفة العناية الفائقة ويحتاج تناول أدوية خاصة باهظة الثمن.

  • وأبرز ذات المصدر أن نفقات الحكومة الاسبانية تزايدت بعد فضح المخابرات المغربية أمر استضافة غالي بهوية مزورة، حيث تحول الأمر إلى قضية رأي عام دولي، ما فرض على وزارة الداخلية الاسبانية إلى استنفار امني ونشر فريق حراسة أمنية مكلف بالحراسة لمدة 24 ساعة في المستشفى.

    وأشار ذات المصدر إلى أن عدة سيارات أمنية ظلت مرابطة بمحيط المرفق الصحي بشكل مستمر، وشملت العملية ما لا يقل عن ست سيارات، وهو رفع قيمة الكلفة الأمنية لحراسة زعيم البوليساريو، إلى 40 ألف أورو، دون الإشارة إلى نفقات حشد عملاء الاستخبارات الاسبانية بعين المكان، في ظل تواجد عناصر تابعة للمخابرات المغربية.

    ولفت الصحيفة إلى أن الطائرة التي أقلت غالي من مطار بامبلونا الى الجزائر العاصمة، ليلة الثلاثاءـ كلفت الحكومة الجزائرية باستئجارها من شركة طيران فرنسية بمبلغ تجاوز 30 ألف أورو.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي