لزرق : التاريخ سيذكر دفاع المغرب المستميت عن سيادته وخذلان وتنكر الجزائر

لزرق : التاريخ سيذكر دفاع المغرب المستميت عن سيادته وخذلان وتنكر الجزائر

A- A+
  • أفاد رشيد لزرق أستاذ القانون الدستوري والعلاقات الدولية، بأن تصويت البرلمان الأوروبي على مشروع إدانة المغرب هو فرصة لمعرفة وزن المغرب في الأجهزة الأوروبية، وإن كان هذا القرار لا يعدو كونه توصية، ولن تكون لها قوة إلزامية، لكنه محك حقيقي لأصدقاء المغرب بأوروبا و لمنظومتنا الحزبية و دبلوماسيتها الموازية.
     
     
    وأضاف لزرق، بأن المغرب اليوم دولة إقليمية و هي فرصة لمعرفة قوة الحضور المغربي داخل الأجهزة الأوروبية وحرص الأوربيين على الشراكة مع المغرب، و الذي يبدو أن الأزمة المغربية الإسبانية لازالت طويلة لكون الحكومة الإسبانية لم تهضم بعد كون المغرب صار دولة إقليمية لا يمكن تجاوزها.
     
    أما بالنسبة للنظام الجزائري، يضيف لزرق، فإن المعركة بيننا و بين إسبانيا معركة عزة دبلوماسية ، معركة كرامة يقودها الشعب المغربي بشكل متلاحم، و نقول للنظام الجزائري الذي يظهر خسة في التعامل مع القضايا المغربية: “نحن لا نختارُ مَن نُحبّ ولا نختار مَن نَكره إنّها المواقِف، تزرع فينا أشخاصاً وتقتلِع منّا آخَريـن”.
    واختتم لزرق، حديثه، بالتأكيد أن نظام العسكر في الحزائر له مواقف مخزية وغير مسؤولة، عبر التمادي في الغدر تجاه المغرب، ظنا منه أنه بذلك سيحل مشاكله الداخلية، حيث سيسجل التاريخ أن المغرب في معركة العزة الدبلوماسية دفاعا عن وحدته الترابية التي تحظى بإجماع الأمة المغربية.
     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    أسهم رحيمي في ارتفاع والأهلي يستغل صداقة بانون للوساطة في خطفه من الرجاء