هروب الشركات الأجنبية من الجزائر بسبب العسكر والمستقبل المظلم

هروب الشركات الأجنبية من الجزائر بسبب العسكر والمستقبل المظلم

A- A+
  • أعلنت العديد من الشركات العالمية التي كانت تستثمر في الجزائر، مغادرتها السوق الجزائرية، بسبب قرارات السلطة التي يسيطر عليها العسكر، وكذا الضبابية والمستقبل المظلم للاقتصاد الجزائري في ظل الحراك والصراعات داخل مربع السلطة.
    ووفق مصادر إعلامية دولية متطابقة، فشركة الاتصالات فيون – VEON، باعت حصتها بشكل كامل، للشركة الجزائرية ” دجيزي”، حيث قررت مجموعة “فيون” بيع كامل حصتها من شركة أومينيوم تيليكوم الجزائر المالكة لمتعامل الهاتف النقال “جازي“، إذ تبلغ حصة شركة أومينيوم تيليكوم الجزائر 45.57% في حين تمتلك الجزائر أغلبية الحصص بـ 51 %.
     
    كما، أعلنت شركة بي بي BP البريطانية، بشكل رسمي، الانسحاب نهائيا من الاستثمار في الجزائر، كما تتفاوض مع شركة إيني الإيطالية المتخصصة في البترول والغاز، لشراء أسهمها في حقل للغاز في منطقة “إن أمناس”.
     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    جمعية أوفياء الرجاوية:تواصلنا مع المنخرطين بصفتهم الممثلين القانونيين للجماهير