في مثل هذا اليوم .. ودعنا أحد صناع المتعة “الرجاوي” زكرياء الزروالي

في مثل هذا اليوم .. ودعنا أحد صناع المتعة “الرجاوي” زكرياء الزروالي

A- A+
  • تحل اليوم 3 أكتوبر ذكرى وفاة اللاعب زكرياء الزروالي، الظهير الأيسر وأحد صناع الفرجة لنادي الرجاء الرياضي والمنتخب الوطني المغربي، الذي غيبه الموت سنة 2011 في سيناريو لن ينساه الجمهور “الرجاوي” والمغربي معا.

    وكان ابن مدينة بركان، قد غادرنا إلى دار البقاء عن عمر يناهز 33 سنة، وسط حالة من الحزن عمت على جماهير الكرة المغربية وقتها، بعد تناوله جرعة كبيرة من الدواء المهدئ خلال مدة زمنية قصيرة وهو ما لا يستطيع أي جسد آدمي تحمله، الشيء الذي تسبب في نهاية حياته الكروية والشخصية أيضا.

  • وحرصت الجماهير “الرجاوية” خاصة والمغربية عامة كعادتها على تخليد ذكرى وفاة اللاعب زكرياء الزروالي، في مثل هذا اليوم من كل سنة، للترحم على روح الفقيد الذي كان رمزا من رموز التألق وصناع الألقاب أنذاك، وإعطاء الفرصة للجيل الجديد من الجماهير العاشقة للونين الأخضر والأبيض لمعرفة أحد نجوم الفريق الذي حمل قميص “الرجاء العالمي” ودافع عن ألوانه.

    يذكر أن، وفاة الراحل زكرياء الزروالي، كانت قد طرحت مجموعة من التساؤلات حول أسبابها حيث توقع البعض أنه تعرض لمرض فيروسي عقب المباراة التي لعبها الرجاء بالكاميرون قبل أن يتبين السبب الرئيسي وراء وفاته.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    أحزاب وقوى سودانية تحتج رفضا للتطبيع مع إسرائيل