بعد اعتدائه على صحافي “شوف تيفي” .. الناصيري رئيس الوداد يعترف: كندير البلطجة

بعد اعتدائه على صحافي “شوف تيفي” .. الناصيري رئيس الوداد يعترف: كندير البلطجة

A- A+
  • تعرض زكرياء الصفريوي، الزميل الصحافي بقناة “شوف تيفي”، لاعتداء شنيع قبل لحظات من هذه الليلة، من طرف سعيد الناصيري رئيس الوداد الرياضي ومجموعة من “بلطجيته” بالشارع العام.

    وتفاجأ صحافي قناة “شوف تيفي” خلال تواجده بالشارع العام رفقة زميل له من موقع آخر بتغطية لحظة وصول التونسي فوزي البنزرتي المدرب الجديد للوداد إلى منزل سعيد الناصيري رئيس النادي، بخروج الناصيري ومعه مجموعة من الأشخاص حيث يوثق شريط فيديو تهجم سعيد الناصيري وبلطجيته على الصحافيين بالعصي والسب والشتم بأقدح الكلمات، بما في ذلك سب الدين الاسلامي وقاموا بسرقة كمراتهما وهواتفهما النقالة وتكسير دراجتيهما تحت التهديد.

  • وحاول صحافي “شوف تيفي” استفسار سعيد الناصيري عن السبب وراء هذا الفعل “البلطجي” غير أن رئيس الوداد الرياضي لم يكترث بذلك، حيث واصل إعطاء الأوامر لبلطجيته بتكسير دراجتي الصحافيين لمحاولة تخويفهما، في سلوك همجي لا يليق بشخص يتقلد منصب رئيس واحد من أكبر وأعرق الأندية بالمغرب وإفريقيا كالوداد الرياضي.

    وعبر الصحافي في قناة “شوف تيفي” لسعيد الناصيري عن رفضه للاعتداء الذي تعرض له من طرفه هو وعصابته، مؤكدا أنه يتواجد في مهمة عمل بالشارع العام وبعيدا عن منزله، حيث قال له حسب شريط الفيديو الذي تتوفر “شوف تيفي” على نسخة منه: “هادي سميتها البلطجة” فأجابه الناصيري معترفا وبصريح العبارة: “وأنا كنديرها”، غير مكترث بما قام به من تهديد لسلامة الصحافيين والضرر المادي والمعنوي الذي تسبب لهما فيه، إضافة إلى الكلمات النابية التي تفوه بها تجاههما وتجاه الدين الإسلامي الحنيف.

    وليست هذه المرة الأولى التي يتهكم فيها سعيد الناصيري على الصحافيين، حيث إن لرئيس الوداد الرياضي سوابق في ذلك، حيث سبق وأن بدرت منه مجموعة من السلوكات غير المقبولة تجاه صحافيين ينتمون لمنابر إعلامية مختلفة في كثير من المناسبات.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لفتيت:الوزارة تعمل على تنزيل المرحلة 3 من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية‎