إطلاق نار كثيف بغينيا والمنتخب الوطني تحت أعين مصالح الخارجية المغربية

إطلاق نار كثيف بغينيا والمنتخب الوطني تحت أعين مصالح الخارجية المغربية

A- A+
  • أفاد مصدر مطلع، بأن الخارجية المغربية ومصالحها بالعاصمة الغينية كوناكري، بتنسيق مع بعثة المنتخب، تراقب الوضع بالعاصمة، وكذا تأمين إقامة الفريق الوطني قبل المقابلة المنتظرة بين المنتخب الوطني وغينيا بملعب لانسانا كونتي بكوناكري.

    وأوضح المصدر ذاته، بأن الوضع متوتر بغينيا، لكن تأمين أفراد المنتخب المغربي وكذا أفراد من جالية المغرب بالبلد الإفريقي، هو محط متابعة لمصالح المغرب الخارجية بالبلد، حيث يرتقب أن يخوض المنتخب المغربي مباراة مع غينيا يومه الأحد.

  • هذا، وأفادت وكالة “رويترز” بأن وسط العاصمة الغينية كوناري تشهد انتشارا للجيش، بعد سماع دوي إطلاق نار كثيف.

    ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري أنه تم إغلاق الجسر الوحيد الذي يربط البر الرئيسي بحي كالوم، الذي يضم معظم الوزارات والقصر الرئاسي وتمركز العديد من الجنود المدججين بالسلاح حول القصر، ولم يتضح بعد سبب إطلاق النار وانتشار الجيش وسط العاصمة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بن سلطان: أتأسف للمصاويين على الهزيمة والحيمر والسوالم كانوا الأفضل والأقوى