هذا ما قاله قيادي تقدمي عن وضعية الدكالي والصقلي داخل حزب ”الكتاب”

هذا ما قاله قيادي تقدمي عن وضعية الدكالي والصقلي داخل حزب ”الكتاب”

A- A+
  • أكد مصدر قيادي بارز في حزب التقدم والإشتراكية، فضل عدم الكشف عن هويته، أن وزير الصحة الأسبق أنس الدكالي لا يمكن تصنيفه في خانة الغاضبين من قيادة الحزب، بل هو عضو مطرود لأسباب ترتبط بتمرده على قرارات الحزب إبان انسحابه من حكومة سعد الدين العثماني قبل سنتين تقريبا، معتبرا في تصريح لأسبوعية ”المشعل” الصادرة اليوم الخميس، أن حزب علي يعتة ليس فيه من يمكن اعتباره ”غاضبا” بالمعنى الحقيقي للكلمة، بمن في ذلك الوزيرة السابقة نزهة الصقلي ”التي تشتغل بشكل عادي داخل التقدم والاشتراكية ولا إشكال مطروح على مستوى علاقتها بقيادة الحزب”.

    وأوضح مصدرنا بحزب ”الكتاب”، أن التقدميين معبأون أكثر من أي وقت مضى، لخوض غمار الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، مشيرا إلى أن قيادة الحزب تقوم منذ أسابيع بجولات مكوكية داخل مختلف مناطق وجهات المملكة لغرض التواصل مع الساكنة وتقديم مرشحيها للمواطنين، وضمنهم وجوه كفؤة جديدة تترشح لأول مرة باسم التقدم والاشتراكية، حيث عبر عن تفاؤله بإمكانية تحقيق الحزب التقدمي لنتائج انتخابية أفضل مما حققه في المحطة الانتخابية السابقة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 10 شتنبر 2021