أوميكرون يضاعف الإصابات بالأطر الطبية ويزيد الضغط على أقسام الإنعاش

أوميكرون يضاعف الإصابات بالأطر الطبية ويزيد الضغط على أقسام الإنعاش

A- A+
  • وضعية وبائية مقلقة رغم التدحرج في الأرقام المسجلة والمعلنة بالمصابين بفيروس كورنا، خاصة المتحور السريع الانتشار أوميكرون الذي أزاح المتحور دلتا، وأضحى يهدد بملء أقسام الإنعاش خاصة بمدينتي الدار البيضاء وبدرجة أقل الرباط.

    المعطيات القادمة من المديرية الجهوية للصحة بالدار البيضاء، تثير قلق المسؤولين المركزيين، حيث بدأت أقسام الإنعاش بالمؤسسات الصحية بالدار البيضاء اللجوء إلى أسرة توقفت عن العمل منذ الموجة الأولى للوباء، فيما ارتفعت نسبة الإصابة بالفيروس وسط الأطر الطبية.

  • سبب تخوف المسؤولين المركزيين لوزارة الصحة حسب مصدر مطلع، هو التخوف من تزايد الضغط على المنظومة الصحية، قبل شهر فبراير الذي سيشهد ذروة الموجة الثالثة لكورونا والتي بدأت مع انتشار أوميكرون، حيث يرتقب أن تتواصل إلى غاية شهر مارس المقبل وهو التاريخ المحدد لانتهاء الموجة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    البرلمان…كورونا تغيب وزير التعليم العالي وتعويضه بالسكوري